السيرة الذاتية

ولد طارق عطوي عام 1980 في لبنان وانتقل إلى باريس عام 1988حيث درس الموسيقى المعاصرة والإلكترونية في الكونسرفتوار الوطني الفرنسي في رين. في عام 2008 عمل عطوي في عطوي في هولندا كمدير فني مشارك لاستوديوهات شتايم في أمستردام، وأطلق أول ألبوم منفرد حول سلسلة مورت أو فاشيه لملصق ستالبلات (أمستردام/برلين). وعطوي فنان صوت إلكتروني يقوم بتنظيم تدخلات متعددة النظم وفعاليات وحفلات وورش عمل في أوروبا والشرق الأوسط. يبني عطوي برامج حاسوبية لكل مشروع، ويتخصص في خلق أدوات حاسوبية لأشكال فنية متعددة النظم لثقافة الشباب.

شارك بأدائه الموسيقي في فعاليات ومهرجانات فنية معاصرة كثيرة في الشرق الأوسط وأوروبا من ضمنها: مهرجان الفن اليوم (لاهاي)، كلوب ترانسيديال (برلين)، بينالي الشارقة، وفي المتحف الجديد (نيويورك)، وهو حالياَ فنان مقيم في مؤسسة الشارقة للفنون حيث يتابع أعماله عن قرب منذ عام ٢٠٠٨. معظم أعمال عطوي لها سمة اجتماعية وسياسية، وهو يقدم موسيقى إلكترونية وتكنولوجيات جديدة كأدوات قوية للتعبير والهوية.

هذا الفنان شارك في بينالي الشارقة 9 و 10 و 11.